الي قاعد يصير الكل يعتبر مخالف لأبسط تعهدات الرئيس السياسية والأخلاقية

بن سلامة: “الي قاعد يصير الكل يعتبر مخالف لأبسط تعهدات الرئيس السياسية والأخلاقية”

 

ذكّر عضو مجلس هيئة الانتخابات سامي بن سلامة في تدوينة لهُ اليوم 2 أكتوبر 2022 بعدم نيته التنحي أو الاستقالة من منصبه مستنكرا صمت رئيس الجمهورية على الانتهاكات التي تعرض لها ومنع من دخول مقر عمله معتبرا ذلك متناقضا مع تعهدات الرئيس السياسية والأخلاقية.

 

وأكد بن سلامة أنه أبغ رئيس الدولة بحقيقة ما يتعرض له دون أن يتفاعل هذا الأخير معه. لنذكر في هذا السياق أن رئيس الجمهورية استقبل من جهة أخرى رئيس الهيئة فاروق بوعسكر الذي أعلن عبر محضر جلسة موقع باسمه الشغور النهائي لمنصب بن سلامة في مجلس الهيئة.

الي قاعد يصير الكل يعتبر مخالف لأبسط تعهدات الرئيس السياسية والأخلاقية

 

من جهة أخرى انتقد بن سلامة مسار التجهيز للانتخابات التشريعية انطلاقا بنماذج التزكيات، مُذكرا أنه من أبرز تعهدات الرئيس في خطاب 13 ديسمبر 2021 إصلاح هيئة الانتخابات. وعلق بن سلامة :

“وينو الإصلاح ؟؟؟

الي عنا اليوم هيئة مسيطرة عليها المنظومة السابقة…مارقة عن القانون وعن أبسط المعايير الأخلاقية…بقانون هيئة حطتو نفس المنظومة السابقة على المقاس…

وما فمة حتى إصلاح…فقط تعديلات بسيطة أدات إلى مزيد تدعيم سيطرة المنظومة عليها…

وهي هيئة وهذا الأفدح مخالفة للدستور تماما…

دستور حطو رئيس الجمهورية يتم خرقو حاليا…”

 

 

 

ع.ق