تفاصيل “صادمة” في قصة مذيعة أميركية انتحرت قبل زفافها

تفاصيل “صادمة” في قصة مذيعة أميركية انتحرت قبل زفافها

وعثر على نينا باتشولكي (27 عاما) متوفية في شقتها الشهر الماضي، وتم استدعاء الشرطة إلى شقتها في ولاية ويسكونسن في الساعة 11 صباحا بعد أن اتصل الأصدقاء القلقون برقم 911 لإخبارهم أنها كانت تهدد بقتل نفسها.

وجاءت وفاة المذيعة الأميركية قبل 6 أسابيع فقط من زواجها من خطيبها كايل هاس، وهو أب مطلق لطفلين يكبرها بـ11 عاما، في قصة غريبة صدمت الشارع الأميركي.

اكتشافات جديدة

وأكدت صحيفة “ديلي ميل” أن خطيبها التي كانت على بعد أسابيع من الزواج منه، كان قد خاض علاقة غرامية أخرى، مما تسبب لها بالاكتئاب.

وأكدت التفاصيل أن علاقتهما على مدار عامين، كانت مليئة بالمشاكل وتخللها احتساء الكحول المفرط، مما أدى لتدهور حالة نينا النفسية.

وأكدت التفاصيل أن نينا اقتنت المسدس الذي استخدمته للانتحار، قبل أقل من ساعتين من تنفيذها عملية الانتحار.

وكشف تقرير الشرطة الجديد، إن رسالة نينا الأخيرة كانت لخطيبها وقالت فيها: “أحبك يا كايل بالرغم مما فعلته بي. أنا آسفة لأنني سأفعل ما علي فعله ولكنني لا أستطيع تحمل الألم بعد الآن”.