تقرير يكشف.. كيم جونغ أون قاد تدريبا نوويا سريا

تقرير يكشف.. كيم جونغ أون قاد تدريبا نوويا سريا

وأشارت وكالة الأنباء إلى أن كيم جونغ أون قد “التدريبات النووية” في الفترة من25 سبتمبر إلى التاسع من أكتوبر.

ويتأجج الوضع في شبه الجزيرة الكورية، يوما بعد الآخر، في ظل إجراء كوريا الشمالية، لتجارب صاروخية متلاحقة، وسط مخاوف من الانزلاق إلى مواجهة عسكرية واسعة النطاق.

وبحسب تحليل في مجلة “ناشنال إنتريست”، فإن التجربة النووية المقبلة لكوريا الشمالية فيها ما يدعو إلى القلق، بينما يئن العالم بالفعل تحت وطأة الحرب الدائرة في أوكرانيا.

وأجرت كوريا الشمالية تجربة لصاروخ بعيد المدى حلق فوق أراضي اليابان، بينما يتوقع خبراء أن تجري البلاد الشيوعية المعزولة تجربتها النووية السابعة عما قريب.

وفي حال أقدمت بيونغيانغ على هذه الخطوة، فإن ذلك سيكون جزءا من حملة عسكرية متواصلة لكوريا الشمالية منذ ستة أشهر، حيث شهدت عشرات التجارب الصاروخية.

وجرت هذه التجارب الصاروخية، بينما اشتدت لهجة كوريا الشمالية “المتشنجة” تجاه الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين.