حسام الحامي :الرئيس يحمل مشروعا شخصيا

 

أكد منسق عام لإتلاف الصمود حسام الحامي ضيف برنامج “الدنيا و مافيها” على جوهرة إف إم ، اليوم الإربعاء 12 أكتوبر 2022 ، أن إتلاف الصمود كان يناضل من أجل تكريس نظام ديمقراطي و إنتخابي في تونس يضمن شفافية و نزاهة  الإنتخابات  قائلا ” كنا نعتقد أن مسار 25 جويلية يعبر عن إرادة الرئيس قيس سعيد للإصلاح و المحاسبة و حل الملفات و الإنقاذ الإقتصادي و لكن بعد مرور سنة من تقديم المقترحات للرئيس تبين أن الرئيس يحمل مشروع شخصي مع مفسريه و مناصريه. “  

و أضاف حسام الحامي أن الرئيس قيس سعيد في إطار مشروعه يريد إلغاء الأحزاب و أن من تحزب خان قائلا ” الرئيس يعتبر المواطنين  في تصوره أهالي ” 

و إعتبر منسق عام إتلاف الصمود أن هذه القراءة لتصور الرئيس نابعة من النصوص التي وقع اصدرها منها الدستور و المرسوم 55 مؤكدا أنها قراءة الخاصة بإتلاف الصمود . 

و في نفس السياق حذر الحامي من أن تصور الرئيس يتخذ منحى التضييق على الحريات و العقوبات الثقيلة في إشارة إلى الفصل عدد 54 .

و أشار أن البرلمان الذي ستفرزه الإنتخابات التشريعية 2022 حسب الدستور و القانون الإنتخابي لن يسمح له بمراقبة السلطة التنفيذية قائلا “ البرلمان سيكون مجرد غرفة تسجيل لتمرير قوانين السلطة التنفيذية.”

من جهة أخرى صرح  حسام الحامي أن النص الدستوري يحمل 46 خطأ مبينا أنا الرئيس إعترف بذلك قائلا ” ما نعيشه اليوم ستكون عواقبه إقتصادية و إجتماعية” . 

 

ن.م.ع