صندوق النقد الدولي يمنح أوكرانيا مساعدة طارئة

صندوق النقد الدولي يمنح أوكرانيا مساعدة طارئة

تفاصيل البيان

• أوضح الصندوق أن حزمة المساعدة الجديدة تهدف إلى “دعم أوكرانيا في مواجهة احتياجاتها الملحة من حيث ميزان المدفوعات”، لكن أيضا “لتحفيز تقديم دعم مالي مستقبلا من الجهات المانحة والدائنة لكييف”.

• قدر الصندوق أن “نطاق وشدة الحرب التي تشنها روسيا ضد أوكرانيا منذ أكثر من 7 أشهر تسببا في معاناة إنسانية كبيرة وأثرا بشدة على الاقتصاد الأوكراني”.

• أضاف أنه “من المتوقع أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 35 بالمئة عام 2022 مقارنة بعام 2021، واحتياجات التمويل تظل كبيرة للغاية”.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قد أعلن عن مساعدة صندوق النقد الدولي في وقت سابق الجمعة عبر “تويتر”، قائلا إن “التمويلات ستصل إلى أوكرانيا اعتبارا من اليوم”.

وشكر زيلينسكي المديرة العامة للمؤسسة كريستالينا غورغييفا، والمجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي “على دعمهم”.

وأشار الصندوق إلى “السلطات التي تستحق الثناء لأنها تمكنت من الحفاظ على استقرار الاقتصاد الكلي للبلاد في ظل هذه الظروف الصعبة للغاية”.

وفي سبتمبر الماضي، قدم البنك الدولي 530 مليون دولار دعما إضافيا لأوكرانيا “لتلبية الاحتياجات العاجلة التي سببها الهجوم العسكري الروسي“، ليصل إجمالي المساعدات التي منحتها المؤسسة إلى 13 مليار دولار منذ بداية النزاع.

كما صوت الكونغرس الأميركي على حزمة مساعدات جديدة لكييف بقيمة 12.3 مليار دولار، منها 3.7 مليار في شكل معدات عسكرية، ليرتفع إجمالي قيمة الدعم الأميركي إلى 65 مليار دولار منذ بدء الهجوم الروسي.